شبكة مصر تنشر الاخبار بشكل متجدد دون أن تتدخل فى محتوى الخبر أو تغيره أو تحذفه وجميع الاخبار المعروضه على مسئولية مصدر الخبر وحده

بنوتات منذ 13 دقيقة 10 ثانية

كل عيد وانتي جمبي 👫🙈🎉🎉 وتفضلي كده مطلعه عيني ومش سيباني وعلي قلبي 😂✋❤😍 منـشن. 😍🙈🌸💪👑 #بيبا ‎بنوتات‎ added 3 new photos.

شاهد مصدر الخبر

بنوتات منذ 18 دقيقة 27 ثانية

صلاه الظهر اثابكم الله اغلا القلوب 🌙🙌 اللهم إنا لجأنا إليك لا ملجأ ولا منجا منك إلا اليك اللهم استرنا واعنا ولا تهنا وقرب خطانا إليك وسهل وصولنا إليك يارب #بيبا

شاهد مصدر الخبر

بنوتات منذ 1 ساعة 7 دقيقة

يارب 🙌 #بيبا

شاهد مصدر الخبر

بنوتات منذ 2 ساعة 12 دقيقة

السيرة النبوية للصغار والكبار غزوة تبوك ... الصادق هو الفائز ) كان ياما كان و مايحلي الكلام إلا بذكر النبي .... محمد عليه الصلاة و السلام .. وأولادي اللي بيحبوا سيدنا محمد أكتر واحد في الدنيا كلها لأنه بيعلمهم كل الخير و بيعرفهم إزاي يكونوا في أحسن مكان ... جنة ربنا هيقولوا بأحلي صوت :اللهم صلي علي سيدنا محمد يوم من الأيام في المدينة سيدنا محمد كان بيجهز جيش من الجنود المسلمين عشان هيحاربوا الروم .... الروم الكفار .الروم كانوا اقوي جيوش الأرض ساعتها .سيدنا محمد قال لكل الناس في المدينة تستعد .عشان هيروحوا يحاربوا الروم .ا.لجو كان صيف .... و حر جدا جدا .و كان فيه ناس فقيرة و عيشتها صعبة .و مستنيين زرعهم يطلع ثمر جميل في الصيف فيكلوه و يفرحوا ..طب مين هيسمع كلام سيدنا محمد ؟ ..و يروح يجاهد و يحارب الروم الكفار و جيشهم القوي جدا ..في الحر ده و العيشة الصعبة دي؟؟الناس اللي قلوبها ما فيهاش إيمان و مليانة نفاق و عاملين نفسهم مسلمين و هما أصلا منافقين ..مش مسلمين ولا حاجة ..فضلوا يقولوا ...لأ الجو حر أوي ... مش هنقدر نحارب في الحر ده ..إحنا عايزين نقعد في بيتنا في الضل نرتاح و ناكل و نشرب و خلاص و فضلوا يشجعوا بعض علي إنهم يقعدوا ..و ما يحاربوش في الحر .و ما سمعوش كلام سيدنا محمد ..و راح المنافقين لسيدنا محمد و قالوله .معلش إحنا عندنا ظروف و أعذار مش هنقدر نحارب .عاوزين ناخد إذن منك إننا ما نجاهدش و نقعد في المدينة .. عشان ظروفنا .(طبعا بيكذبوا عشان مش عايزين يحاربوا ) سيدنا محمد عارف إنهم مش بيقولوا الحق بس سيدنا محمد إداهم الإذن إنهم ما يحاربوش عشان ما يجوش في الجيش مع المؤمنين الشجعان .لكن الناس المؤمنة فعلا عملت إيه ؟؟المسلمين اللي قلوبها مليانة إيمان و صدق .المسلمين المؤمنين فعلا ... سمعوا كلام سيدنا محمد فورا و جهزوا نفسهم و أسلحتهم و أحصنتهم ..و قالوا مهما كانت الظروف هنسمع كلام سيدنا محمد .لكن كان فيه مسلمين مؤمنين و طيبين .بس كانوا فقراء ..ماعندهمش أحصنة ولا أي حاجة يركبوها ولا عندهم أكل ياخدوه معاهم و هما بيجاهدوا ولا حتي معاهم سلاح .بس راحوا لسيدنا محمد و قالوله خدنا معاك ....خدنا نجاهد و نحارب معاك الكفار سيدنا محمد قال مين هيقدر يجهز سلاح و جمال و أكل للمؤمنين الطيبين .. ؟"سيدنا عثمان " قال أنا سيدنا عثمان كان غني جدا ... و جبلهم 200 جمل و أكل كتير و أسلحة كتير .بس اتبقي شوية مسلمين مؤمنين فقراء..لسه ماعندهمش جمال يركبوها .و نفسهم يجاهدوا مع سيدنا محمد .. ومفيش حاجة يركبوها .فرجعوا بيوتهم ..و عينيهم مليانة دموع لأنهم ما قدروش يروحوا يجاهدوا مع سيدنا محمد و المؤمنين الطيبين .دول ربنا عارف حالهم ... و هيديهم جزاء كبير لأنهم صالحين حت لو مجاهدوش و لا حاربوا .. هياخدوا حسنات كتير لأنهم كان نفسهم يروحوا و ما قدروش لكن يا أولاد كان فيه 3 رجالة ... مؤمنين صالحين .و أغنياء و أقويا ... التلاتة هما :.كعب بن مالك ومُرارة بن الربيع و هلال بن امية كانوا عاوزين يروحوا يحاربوا مع سيدنا محمد .كل يوم يقولوا هنجهز نفسنا و أكلنا و أسلحتنا و نروح مع المؤمنين الصالحين .بس كل يوم يعدي من غير ما يعملوا حاجة و فضلوا يأجلوا و يأجلوا .. من غير سبب لغاية لما جيش المؤمنين مشي من المدينة وفضل ال 3 المؤمنين يقولوا مش مشكلة ممكن نجهز نفسنا بسرعة و نلحق الجيش وهو في الطريق .بس فضلوا يقولوا بعدين و بعد شوية لغاية لما كسلوا ...و في الآخر مالحقوش يكونوا مع المؤمنين الطيبين ال3 مؤمنين بعد لما الجيش مشي .جم يتمشوا في المدينة فملاقوش حد فاضل فيها غير العيانين و الأطفال و الستات و العواجيز و طبعا كمان المنافقين الكذابين اللي ما رضوش يروحوا مع الجيش و كذبوا و قالوا عندنا ظروف تمنعنا .جيش المؤمنين الطيبين و معاهم سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام ..فضل ماشي في الحر الشديد .و الطريق الطويل ..لغاية لما الماية خلصت منهم .و مفيش أي ماية للشرب أو الوضوء ..فراحوا قالوا لسيدنا محمد ..سيدنا محمد وقف يدعي ربنا .فربنا بعت سحابة مليانة مطر .و فضلت تمطر علي مكانهم .فشرب الناس و شربوا الجمال وملوا ماية كتير معاهم ..و ربنا خفف عنهم شوية من الحر و العطش...و فضل الجيش ماشي في الطريق الطويل .لغاية لما وصلوا عند بلد إسمها تبوك ...و هناك كان فيه حاكم كافر من الروم بيحكم البلد ..كان عارف إن جيش المسلمين جاي الحاكم الكافر عرف إن جيش المسلمين قوي جدا و شجاع ... فعمل إيه؟ الحاكم الكافر راح لسيدنا محمد و قاله أنا مش عايز أحاربكم ..أنا هديكم فلوس (جزية) .. و نتفق مع بعض علي عهد سلام وأمان وبلاش حرب سيدنا محمد وافق وكتبوا اتفاق سلام .و رجع جيش المسلمين للمدينة من غير ما يحاربوا .بعد ما عملوا اتفاق سلام و أمان مع الأمراء و الملوك ..و دخل سيدنا محمد مسجده و صلي ركعتين .و في المسجد اتجمع المنافقين اللي مارضوش يروحوا يحاربوا مع الجيش ..وفضلوا يحلفوا لسيدنا محمد إنهم كان عندهم أعذار غصب عنهم منعتهم يروحوا مع الجيش ..و طلبوا من سيدنا محمد يقبل اعتذارهم ..بس سيدنا محمد ما عاقبهمش ..سيدنا محمد قِبل الكلام اللي قالوه بس سيدنا محمد عارف إن دول منافقين .و ربنا عارف اللي في قلوبهم .و عقابهم عند ربنا في الآخرة كبير ..بس فيه 3 رجالة 3 رجالة مؤمنين طيبين دول ما راحوش مع الجيش فاكرينهم كعب بن مالك مرارة بن الربيع هلال بن امية .كعب بن مالك و أصحابه... مؤمنين صادقين معقول يروحوا يقولوا كلام كذب لسيدنا محمد عشان يسامحهم ؟. كعب بن مالك و أصحابه كل ظروفهم كانت كويسة.. و عندهم فلوس يشتروا أكل وسلاح ... و مفيش أي حاجة كانت تمنعهم انه يروح يجاهد مع سيدنا محمد ... طب يقولوا لسيدنا محمد إيه ؟؟ يكذبوا زي المنافقين ؟ و يقولوا عندنا ظروف منعتنا من الجهاد؟؟ ايه اللي ممكن يقوله كعب و أصحابه يخلي سيدنا محمد ما يغضبش منهم؟ إيه الحل يا أولاد ؟ الحل حاجة واحدة بس .... الحل هو الصدق ... كعب بن مالك فكر ... و قال مش هخلي الشيطان يكسبني ... الشيطان عاوزني أكذب عشان سيدنا محمد ما يزعلش مني ... الشيطان عاوزني أعمل زي المنافقين ... بس أنا هقول الصدق مهما حصلي ... راح كعب بن مالك لسيدنا محمد في المسجد ... و لقي سيدنا محمد قاعد.... فسيدنا محمد قاله تعالي .... كعب بن مالك راح قعد قدام سيدنا .... سيدنا محمد سأله : ليه مجتش معانا ؟؟ كعب بن مالك قال لسيدنا محمد : يا رسول الله ... أنا ممكن أقول اي كلام مش حقيقي عشان ترضي عني .... بس أنا مش هقول غير الصدق ... لأن اللي بيكدب ربنا هيبين كدبه و يفضحه ..... أنا مجتش معاك الحرب و الجهاد يا رسول الله و مفيش أي سبب يمنعني ...كل ظروفي كانت كويسة .. و معايا فلوس و صحتي كويسة ... مفيش عندي أي عذر يمنعني .. سيدنا محمد قاله : كلامك صدق ... بس مش أنا اللي هحكم عليك ... ربنا اللي هيحكم . (ربنا هيحكم عليك ...يعني هيعلمنا جزاءك إيه ). و نفس الكلام حصل مع أصحاب كعب بن مالك . خرج كعب بن مالك و أصحابه من عند سيدنا محمد .. بعد ما قالوا الصدق ... المنافقين فضلوا يقولولهم :ايه اللي انتوا عملتوه ده ؟؟ روحوا قولوا لسيدنا محمد أي عذر ... روحوا قولوله كان عندنا أي ظروف ! روحوا قولوا أي كلام عشان يسامحكم ! بس كعب ابن مالك و أصحابه ما سمعوش كلامهم .. و قالوا إحنا عهدنا نفسنا ما نقولش غير الصدق مهما حصلنا ... سيدنا محمد قال لكل المسلمين المؤمنين ما حدش يكلم أبدا كعب بن مالك و أصحابه لغاية لما ربنا يحكم فيهم ... و يعرفنا جزاءهم إيه . كعب بن مالك و أصحابه ... بقي ماحدش بيكلمهم خالص من المؤمنين ولا حتي سيدنا محمد ... و فضلوا قاعدين في بيتهم ... يخرجوا بس يصلوا و يرجعوا بيتهم تاني ... و لو خرجوا للسوق أو الطريق .. برضه ما حدش يكلمهم ... فضلوا كده مستنيين حكم ربنا عليهم ... كعب و أصحابه ... بقوا حاسين إن الدنيا من غير سيدنا محمد و أصحابهم المؤمنين الطيبين بقت وحشة أوي .. و ضيقة أوي .... و حاسين إنهم مش قادرين يعيشوا من غير ما يبقوا وسط أخواتهم المسلمين المؤمنين ... و في يوم من الأيام ... كعب بن مالك كان ماشي في السوق ... و ما حدش بيكلمه خالص ... فجه راجل من الروم الكفار وسط السوق ... و فضل يسأل ... فين كعب بن مالك ؟ فين كعب بن مالك ؟ .... فالناس شاوروا علي كعب بن مالك ... الراجل الكافر اللي جاي من عند الروم راح لكعب بن مالك و قاله أنا جايبلك رسالة من عند ملك الكفار .... كعب بن مالك فتح الرسالة لقي ملك الكفار كاتب فيها ... إحنا الكفار عرفنا إن سيدنا محمد و أصحابه مخاصمينك ومش بيكلموك .. تعالي عندنا ... و ابقي معانا وهنهتم بيك ... و هتبقي صاحبنا و معانا علطول ..... كعب بن مالك .... بعد لما قرا الرساله ... قال ده اختبار من ربنا .... عشان يشوفني هعمل غلط و لا صح .... كعب بن مالك أخد الرسالة بتاعة ملك الكفار و حرقها بالنار كعب بن مالك مؤمن و عارف إن ربنا شايفه ... و مستحيل يختار الغلط .. كعب بن مالك و أصحابه فضلوا مستنيين و صابرين ... فضلوا كام يوم ؟؟؟ فضلوا 50 يوم ما حدش بيكلمهم من أهل المدينة خاااالص... ولا سيدنا محمد حتي بيكلمهم .... مستنيين يعرفوا ايه حكم ربنا عليهم ..بعد لما ما سمعوش كلام سيدنا محمد من غير عذر ...و بعد لما سابوا الجهاد من غير عذر ... كعب بن مالك و أصحابة كل لما يحسوا إنهم تعبوا أوي ... يعملوا إيه ؟ يفضلوا يدعوا ربنا كتير و يصلوا ... و يقولوا يا رب ... اغفر لنا ... لغاية لما يوم من الأيام ... و كعب بن مالك قاعد بيدعي ربنا ... سمع صوت حد من المؤمنين بينده عليه !!! و بيقوله : يا "كعب بن مالك " أبشر ! ... (أبشر يعني هقولك خبر حلو ) إيه ده أخيرا حد بينده عليه و بيكلمه ؟ كعب بن مالك عرف إن ربنا حكم له ... و قبل ما يرد ... سجد كعب بن مالك لربنا ... عشان عرف إن ربنا استجاب دعاؤه و خرج كعب بن مالك ... لقي واحد من المسلمين المؤمنين راكب حصانه و بيقوله ... ربنا حكم لك ... ربنا تاب عليك و سامحك ،،، "كعب بن مالك "راح بسرعة المسجد عند سيدنا محمد .... و لقي المسجد مليان بالمؤمنين الطيبين ...و كلهم بيسلموا عليه .. و بيحضنوه .. و بيهنوه ... جري "كعب " علي سيدنا محمد و سلم عليه و سأله : انت اللي عفوت عني و سامحتني ...ولا ربنا هو اللي تاب عليا و سامحني؟ سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام كان وشه كله فرح ..قاله : ربنا هو اللي تاب عليك و سامحك بآيات من القرآن الكريم (((وَعَلَى الثَّلاَثَةِ الذِينَ خُلِّفُوا حَتَّى إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنْفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَنْ لاَ مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلاَّ إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ))) ربنا أرسل جبريل عليه السلام بآيات القرآن الكريم .... يتعلمها كل المؤمنين ... عن كعب بن مالك و أصحابه ... إن ربنا تاب عليهم و سامحهم ... لأنهم أختاروا الصدق رغم إنه هيتعبهم ... بس اختيارهم للصدق خلاهم يرجعوا مع أصحابهم المؤمنين تاني و اختيارهم للصدق خلاهم يكسبوا... يكسبوا مغفرة وتوبة ربنا و جنته ... أما المنافقين اللي كذبوا وقالوا أعذار و ظروف مش حقيقية عشان ما يسمعوش كلام سيدنا محمد و ما يحاربوش مع المؤمنين .... دول فاكرين إنهم شاطرين إنهم كذبوا و خدعوا المؤمنين ... بس ربنا عرفنا إن المنافقين هيكونوا في أوحش مكان في النار .. لو ما رجعوش عن خداعهم و كذبهم و تابوا لربنا .... أولادي ربنا بيساعد الإنسان الصادق ... و بيحبه لكن الإنسان الكذاب و المنافق ... فاكر نفسه ذكي و بيخدع المؤمنين و مش عارف إنه بيخدع نفسه و ربنا عارف كل أسراره و هيعاقبه عليها لو ما تبش و رجع لربنا اللهم صل علي سيدنا محمد و آله و صحبه #بيبا

شاهد مصدر الخبر

بنوتات منذ 3 ساعة 12 دقيقة

يااااااااااارب #بيبا

شاهد مصدر الخبر

بنوتات منذ 4 ساعة 13 دقيقة

‏انت وشك منور ليه إنت بتحب ؟ = لأ.. بصلي ✋❤

شاهد مصدر الخبر

بنوتات منذ 4 ساعة 52 دقيقة

نافورة فريدة من نوعها على شكل وجه إنسان، والماء ينسكب من الفم إلى الحوض.. تقع في النمسا #بيبا

شاهد مصدر الخبر

بنوتات منذ 5 ساعة 12 دقيقة

الجُملة دي 💙'') ‏” إنَّ الله ألطف من أن يرى خاطرَ عبدهِ مكسور ولا يجبره.” #بيبا

شاهد مصدر الخبر

بنوتات منذ 6 ساعة 13 دقيقة

اللهم امين #بيبا

شاهد مصدر الخبر

بنوتات منذ 7 ساعة 12 دقيقة




إخفـاء القائـمة