شبكة مصر تنشر الاخبار بشكل متجدد دون أن تتدخل فى محتوى الخبر أو تغيره أو تحذفه وجميع الاخبار المعروضه على مسئولية مصدر الخبر وحده

مطبـــــــــخي منذ 1 يوم 3 ساعة

عظمة الرجل من عظمة المرأة وعظمة المرأة من عظمة نفسها❤️ مساءكم سعاده ‎مطبـــــــــخي‎ added 4 new photos.

شاهد مصدر الخبر

مطبـــــــــخي منذ 1 يوم 22 ساعة
مطبـــــــــخي منذ 2 يوم 9 ساعة

‎مطبـــــــــخي‎ added 8 new photos.

شاهد مصدر الخبر

مطبـــــــــخي منذ 3 يوم 21 ساعة

كلفت وزارة التربية والتعليم مفتش من مفتشيها بزيارة أحد المدارس فذهب المفتش الى المدرسة وفي الطـريق تعطـلت سيـارة المفتش 🚗🚗🚗 فوقف حـائرا رافـعا غطاء محرك سـيارته فمرّ طفـل فسـأله إذا كان يريد المسـاعدة فقال المفـتش: وهل تفهم شيئا عن السـيارات فـردّ قائلا: والـدي يعمـل ميكـانيكيا وأسـاعده أحـيانا فألقى نظرة على المحرك وطلب من المفتـش مجـموعة من المفاتيح والأدوات... ⚙️⚙️⚙️🔧🔧 وبعد دقائـق من العمـل والمفتـش يراقب الوضع باندهـاش طلب منه الطـفل تشغيل المحـرك وفجأة عادت السـيارة للسير من جـديد !! شـكر المفتـش الطفـل وسأله لماذا لم يكن في المدرسة في هذا الوقت - أجاب الطـفل: لأن المفتـش سيزور مدرسـتنا اليوم ولأني الأكـثر غـباء في الصف كما يقـول المعلم فقد أمرني ألا أحضـر اليوم وأبقى في البيـت - الفكرة: هكذا يتـم اغتـيال المواهب ! فالذكـاء والإبداع ليس مقتصرًا على فهـم المنهج الدراسي فحسب وإنما بوضـع كل شخص بمكـانه المناسب لتتجـلى إبداعاته ومهاراته الخاصة.. لا يوجـد غباء إنما اختلاف وتعدد المواهب...... ‎مطبـــــــــخي‎ added 2 new photos.

شاهد مصدر الخبر

مطبـــــــــخي منذ 4 يوم 10 ساعة

‎مطبـــــــــخي‎ added 5 new photos.

شاهد مصدر الخبر

مطبـــــــــخي منذ 5 يوم 14 ساعة

‎مطبـــــــــخي‎ added 6 new photos.

شاهد مصدر الخبر

مطبـــــــــخي منذ 5 يوم 21 ساعة

"اعتني بزهرتك قبل أن تذبل" ******************** أقبل الرجل من عمله .. فاستلقى على السرير، قالت له زوجته: ما رأيك ان نخرج اليوم ؟ فقال لها : أنا لم أنم البارحة دعيني أنام و أتركيني . تركته المرأة و قالت لنفسها : لا بأس .. لابد بأنه كان متعباً . جاء اليوم الثاني أقبل الزوج واستلقى على السرير، فدخلت زوجته وقالت : لما لا نخرج معاً فاليوم يبدو مناسباً لأخذ نزهة .. فرد عليها الزوج : أنا لست في مزاج جيد دعيني و شأني . فتركته وقالت : لابد بأن شيء ما عكر مزاجه في عمله . وظل الرجل كذلك طوال الأسبوع وزوجته تختلق له الاعذار يومًاً بعد يوم . إلى أن جاء اليوم الذي لم يرى الزوج فيها زوجته، فتعجب لذلك .. ولكنه افترض بأنها ستأتي بعد برهة . تركها الرجل ولم يهتم .. استيقظ الرجل في اليوم التالي وزوجته لم تكن موجودة . نظر إلى الطاولة في غرفة المعيشة، كان عليها ورقة مكتوب فيها” زوجي العزيز .. لقد جف نهر الأعذار، وتصحرت واحة الصبر ، كان هذا الأسبوع الذي مررنا به حصل وقد ولدت انت فيه . وفي هذا الأسبوع بالذات رغبت بأن أجعلك أسعد رجال العالم .. ولكن في هذا الأسبوع أيضا جعلتني أتمنى أنك لم تولد، وأطفأت شموع المحبة، وقطعت كعكة السعادة، ومزقت قلبي الذي رغبت أن أهديه لك .. كل عام وانا لست معك، زوجتك .. ” هرع الزوج إلى بيت أهل زوجته و طلب أن يتفاهم معها .فقالت له : لست بمزاج جيد .. دعني واذهب . انتبه الزوج بأن زوجته تعيد عليه ما كان يقوله لها فصمت ، فقالت له : إذا كنت لا تعلم كيف تعتني بالزهور .. فلا تقطفها ، فإذا قطفتها وتركتها دون عناية تذبل تلك الزهرة و تموت . وأنا زهرة أنت قطفتها وذبلت وهي تحاول إسعادك .. اعتني بزهرتك قبل أن تذبل .. فالإنسان لا يعرف قيمة الشخص حتى يفقده..... — منقول

شاهد مصدر الخبر

مطبـــــــــخي منذ 5 يوم 21 ساعة

قصة ذات مغزى 📖 الإبداع يحتاج فقط الى إنطلاقة 💫 ...... يحكى أن أحد الملوك أهدي إليه صقرين رائعين فأعطاهما إلي كبير مدربي الصقور 🦅 ليدربهما...... وبعد أشهر جاءه المدرب ليخبره أن أحد الصقرين يحلق بشكل رائع ومهيب في عنان السماء، بينما لم يترك الآخر فرع الشجرة الذي يقف عليه مطلقا...؟!! فما كان من الملك إلا أن جمع الأطباء من كل أنحاء البلاد ليعتنوا بالصقر لكنهم لم يتمكنوا من حثه على الطيران...!! فخطرت في عقل الملك فكره: أنه ربما عليه أن يستعين بشخص يألف طبيعة الحياة في الريف ؛ ليفهم أبعاد المشكلة...!! أمر الملك فورا بإحضار أحد الفلاحين ؛ وأخبره بمشكلة الصقر الذي لم يترك فرع الشجرة...!! وفي الصباح ابتهج الملك عندما رأى الصقر يحلق فوق حدائق القصر فسأل الفلاح: كيف جعلته يطير...؟!! فأجاب بثقة: كان الأمر يسيرا ؛ لقد كسرت الفرع الذي كان يقف عليه...!! أخيرا......... ✨كثير من الأشخاص يقف على غصن من الخوف والتردد وعدم الرغبة في التغيير ؛ وهو يمتلك طاقة جبارة من المهارات والابداع والتطوير؟! ؛ قد اعاقها أُلفة لذلك الغصن وخوفه من المبادرة لما هو أفضل ؛ وعدم الإقدام نحو رفع كفاءته وتأهيله...!! كل منا لديه غصن يشده إلى الوراء ويمنعه من الابداع والتطوير ولن ينطلق ويحلق في عنان السماء إلا إذا كسره... فاكسروا أغصانكم وحلقوا عاليا متيقنين من توفيق وعون الله ......💫✨💫

شاهد مصدر الخبر

مطبـــــــــخي منذ 6 يوم 7 ساعة
مطبـــــــــخي منذ 9 يوم 6 ساعة




إخفـاء القائـمة