الأربعاء، ٢٥ يناير ٢٠٢٣ - ١٠:٥٦ م الأولمبياد الخاص الإماراتي يكرم 99 مدرسة ضمن برنامج "مدارس الأبطال الموحدة" إأبوظبي في 25 يناير/ وام/ نظم الأولمبياد الخاص الإماراتي حفلا لتكريم 99 مدرسة من المدارس المسجلة في برنامج مدارس الأبطال الموحدة ، بحضور معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب ، رئيسة مجلس أمناء الأولمبياد الخاص الإماراتي.كما جرى تنظيم معرض لعرض منجزات الـ99 مدرسة التي حصدت لقب "مدرسة أبطال موحدة" ، وهو اللقب الذي يمنح للمدارس التي حققت جميع المعايير المطلوبة في ثلاثة محاور رئيسية وهي الرياضات الموحدة والقيادة الشبابية الدامجة والمشاركة الكاملة للمجتمع المدرسي ، و تركز بشكل رئيسي على تمكين الطلاب من جميع القدرات للاندماج في المجتمع المدرسي والتركيز على مواهبهم الرياضية والقيادية. وحضر ممثلون عن المدارس المكرمة من طلاب ومعلمين في المعرض الذي عقد في جامعة نيويورك أبوظبي، ، حيث قاموا باستعراض الأنشطة الدامجة التي سعت من خلالها مدارسهم إلى دعم وتمكين الطلاب من أصحاب الهمم من ذوي التحديات الذهنية والنمائية والطلاب من ذوي القدرات المختلفة.وجاء تنظيم المعرض في إطار ورشة عمل دولية تعقد في أبوظبي في الفترة من 21 إلى 28 يناير الجاري بمشاركة 17 دولة وينظمها المركز العالمي للدمج التابع للأولمبياد الخاص الدولي.وقالت معالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي: " سعداء اليوم للاطلاع على منجزات 99 مدرسة من جميع إمارات الدولة و منجزاتهم الاستثنائية في مجال الدمج المدرسي ، ومنذ انطلاقة البرنامج خلال الألعاب العالمية للاولمبياد الخاص أبوظبي 2019 عملت مؤسسة الأولمبياد الخاص الإماراتي بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم ومؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي وجميع المؤسسات المحلية المعنية بقطاع التعليم الخاص في الدولة على تعزيز التجربة المدرسية للطلاب من أصحاب الهمم والطلاب من ذوي القدرات المختلفة مع أقرانهم الطلاب الآخرين، لتعزيز ثقافة التنوع والقبول بالاختلاف التي لطالما كنت سمةً تميز المجتمع الإماراتي".وأضافت: "فخورون أن يطلع ضيوف الأولمبياد الخاص الدولي من 17 دولة على التجربة الإماراتية في الدمج، خاصة أن العاصمة أبوظبي هي مقر المركز العالمي للدمج والتابع للأولمبياد الخاص الدولي ونرحب بجميع الضيوف المشاركين في ورشة العمل الدولية في دولة الإمارات التي لم تتوانى يوماً في دعم البرامج الدولية المعنية بالتعليم والتنمية البشرية والمجتمعية".وقالت معاليها: "ونحن نكرم المدارس اليوم نوجه تحية تقدير خاصة لجميع الجنود المجهولين وراء نجاح برنامج مدارس الأبطال الموحدة في الإمارات بداية بالمعلمين والإداريين والشركاء الموحدين وأولياء الأمور ومقدمي الرعاية وفرق العمل في المؤسسات التعليمية كافة ، قصص نجاحكم الملهمة هي الأثر الذي نسعى لتحقيقه والبصمة التي نريد أن نتركها".وأكدت معاليها في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات "وام" على هامش الفعالية إن احتفالنا اليوم بهذه الكوكبة من المدارس يأتي تجسيدا لأرث الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص التي عقدت في أبوظبي عام 2019 ، مشيرة إلى أن برنامج مدارس الأبطال الموحدة يوفر منصة لأصحاب الهمم للتميز والإبداع.ويعد برنامج مدارس الأبطال الموحدة أحد أكبر مبادرات مؤسسة الأولمبياد الخاص الإماراتي الهادفة لتحقيق الدمج في مجال التعليم ومشاركة أصحاب الهمم مع زملائهم الموحدين في المدارس، كما يعد أحد أنجح فعاليات الأولمبياد الخاص الإماراتي، فمنذ أن تم إطلاق البرنامج في عام 2019 عمل على ترسيخ مكاسب وإنجازات الألعاب العالمية " أبوظبي 2019 " التي استضافتها أبوظبي للمرة الأولى من نوعها في المنطقة.ويهدف البرنامج لتحقيق الدمج وإحداث تغيير عميق الأثر في المجتمع، يبدأ من المدرسة ويمتد أثره لخارجها، لضمان حصول أصحاب الهمم من ذوي التحديات الذهنية والنمائية على تعليم دامج.ويتضمن برنامج مدارس الأبطال الموحدة ثلاثة مجالات رئيسية هي: الرياضات الموحدة والقيادة الشبابية الدامجة والمشاركة الكاملة للمجتمع المدرسي وكي تحصل مدرسة ما على لقب "مدرسة أبطال موحدة" عليها إثبات نجاحها في توفير بيئة دامجة بين صفوفها وطلابها، والتزامها أيضاً بنشر مفهوم الدمج والتعريف به وبأهميته خلال الفصول الدراسية.- أمل الكعبي - فاطمة البلوشي . عوض مختار/ أحمد جمال / زكريا محي الدين