شهدت أسعار الذهب في مصر اليوم الإثنين 23 يناير 2023 في سوق الصاغة، هبوطا بحوالي 10 جنيهات، وذلك مع استقرار سعر صرف الدولار، وكذلك هدوء في الطلب على الذهب، وسجل جرام الذهب عيار 21 وهو الأكثر مبيعًا في مصر، 1770جنيها للجرام.   أسعار الذهب اليوم:   عيار 18 يسجل 1517 جنيها. عيار 21  يسجل 1770 جنيها. عيار 24 يسجل 2023 جنيها. الجنيه الذهب يسجل 14160 جنيها. السعر العالمى للأونصة يسجل 1926 دولارا.       أسعار الذهب في البورصة العالمية   ارتفعت أسعار الذهب خلال مستهل تعاملات الأسبوع اليوم الاثنين في البورصة العالمية، مدعومة بضعف الدولار واحتمالات تباطؤ رفع أسعار الفائدة من مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، بحسبgold Bullion وارتفعت أسعار الذهب بنسبة 0.12% إلى 1928 دولار بينما كان أعلى سعر وصل له الذهب عالميا 1937 دولار، وانخفض مؤشر الدولار بنسبة 0.1%، مما جعل السبائك المسعرة بالدولار أرخص لحاملي العملات الأخرى. و من المقرر أن يبطئ بنك الاحتياطي الفيدرالي مرة أخرى وتيرة زيادات أسعار الفائدة في الفترة من 31 يناير الحالي، خلال الاجتماع الأول للسياسة النقدية في 2023، مما يشير أيضا إلى أن معركته ضد التضخم لم تنته بعد، ومع وتيرة رفع أسعار الفائدة إلى عوائد أقل على الأصول التي تحمل فائدة مثل السندات الحكومية ، قد يفضل المستثمرون الذهب. وتراجع الطلب الفعلي على الذهب في الصين الأسبوع الماضي في الفترة التي سبقت عطلة رأس السنة القمرية الجديدة بحسب تقرير رصد حركة السوق الصادر من جولد بيليون، بينما باع بعض المستهلكين في اليابان وسنغافورة سبائكهم للاستفادة من ارتفاع الأسعار المحلية. وأشار التقرير، إلى أن صندوق SPDR Gold Trust، اكبر صندوق متداول مدعوم بالذهب في العالم رفع حيازاته من الذهب ارتفعت 0.51% إلى 917.05 طنا بنهاية الأسبوع الماضي.   أسعار الذهب محليا   وظلت أسعار الذهب في مصر خلال تداولات اليوم ثابتة قبل هبوطها  حيث سجل الذهب عيار 21 سعر 1770 جنيه للجرام، مع ارتفاع طفيف لسعر صرف الجنيه أمام الدولار ليصل سعر الدولار حول مستويات 29.80 جنيه، ويترقب المستثمرون في السوق المحلي قرارات البنك المركزي المصري يوم 2 فبراير حول سعر الفائدة داخل مصر، وايضا مسار التضخم في مصر ومدى نجاح البنك المركزي المصري في إحتواء التصخم الناتج عن تغير سعر الصرف. ومن المتوقع أن يتراجع التضخم في مصر في النصف الثاني من عام 2023 ، في الوقت ذاته من المتوقع أن يتراوح معدل التضخم بين 7% و 9% بنهاية العام. يذكر انه في ديسمبر 2022، ارتفع معدل التضخم العام السنوي في مصر إلى 21.9%، مقارنة مع مستوى قياسي بلغ 6.5% في ديسمبر 2021، وفقا للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.وكشف البنك المركزي المصري في وقت سابق أن معدل التضخم الأساسي السنوي في مصر سجل 24.4% في ديسمبر 2022، مقابل 21.5% في نوفمبر 2022.